أخبار عاجلة
الرئيسية / صحة ورشاقة وجمال / الم بعد تركيب الاسنان وكيف يمكنك معالجته بطريقة سهلة وسريعة

الم بعد تركيب الاسنان وكيف يمكنك معالجته بطريقة سهلة وسريعة

الم بعد تركيب الاسنان وكيف يمكنك معالجته بطريقة سهلة وسريعة

الألم بعد تركيب الأسنان هو أول شيء يمر به الشخص بعدما ينتهي من التركيب وينتهي مفعول المخدر، ستشعر كما لو أنه يوجد شيء يعلق في اللثة وكأنك قد قمت بإزالة السن من مكانه، وستشعر بألم شديد عندم تضغط على فكك، لذلك ستبدأ بالبحث عن علاجات لتخفيف ذلك الألم.

سنبدأ بالحديث في هذا المقال عن أمور عدة:

  • السبب في ألم الأسنان بعد التلبيسات والتركيبات.
  • مدة استمرار الألم بعد تركيب الأسنان.
  • الآثار الجانبية التي تظهر بسبب ألم الأسنان.
  • كيف يمكن تجنب ألم الأسنان بعد التركيب.

الم بعد تركيب الاسنان وكيف يمكنك معالجته بطريقة سهلة وسريعة

– السبب في الم بعد تركيب الاسنان والتلبيسات

توجد عدة أسباب متنوعة تتسبب في حدوث ألم الأسنان بعد التركيب، منها:

·     حدوث شقوق في الأسنان الداعمة:

قد تضعف الأسنان الطبيعية التي تم تركيب التركيبة عليها في بعض الأحيان؛ مما يتسبب في ظهور شقوق في السن، وتتسبب في حدوث الألم وكذلك تسرب البكتيريا التي تسبب العدوى إلى السن؛ مما يؤدي إلى حدوث تلف للأسنان وبالتالي يشتد الألم.

·     ارتفاع التركيبة الجديدة:

ينبغي أن يتم تصميم التيجان التي سيتم تركيبها على التركيبة بشكل مناسب ومتوافق مع التركيبة؛ لأنه إذا لم يحدث توافق بينهما سيعمل ذلك على إحداث ضغط إضافي على الأسنان الطبيعية وينتج عن ذلك ألم شديد في الأسنان.

·     حساسية عامة:

إن حدوث ألم بعد تركيب الأسنان وأنت مصاب بالحساسية هو أمر طبيعي لا يدعو للقلق، فهذا يحدث بسبب تأقلم الفم على وجود التركيبة فيه، وهذا أمر مشهور عند عدد كبير ممن قاموا بإجراء تركيب للأسنان ويختفي الألم عندهم بعدة أسابيع قليلة في العادة.

·     تسوس الأسنان:

يعد التسوس واحد من الأمور التي تكون سببًا في حدوث ألم الأسنان، ويحدث هذا الأمر بعد مرور فترات طويلة، فمن المعتاد أن تركيبات الأسنان تظل مدة 10 إلى 15 سنة، بعد أن تنتهي تلك المدة يمكن أن يحدث تصدع فيث المواد التي تلصق السن باللثة؛ مما يتسبب في دخول أجزاء صغيرة من الطعام،فيؤدي ذلك إلى تلف السن وحدوث التسوس، وبالتالي ينتج الألم.

الم بعد تركيب الاسنان وكيف يمكنك معالجته بطريقة سهلة وسريعة

– مدة استمرار الم بعد تركيب الاسنان

تختلف مدة استمرار الألم حسب نوع الجراحة التي خضع الشخص لها، فقد يستمر الألم لأسبوع أو لأسبوعين أو أكثر.

آخرون يقرأون:  تبييض الاسنان بالفحم - وصفه طبيعيه لتبيض الاسنان من اول مرة

عادة يكون الألم شديدًا في الفترة التي تلي التركيب عندما يزول أثر المخدر من الأسنان، ستكون هناك التهابات لكنها ستلتئم سريعًا.

– الآثار الجانبية التي تظهر بعد تركيب الأسنان:

ستظهر أثار جانبية بعد إجراء عملية تركيب الأسنان، وستشعر بحدة هذا الآثار خلال الفترة ما بين اليوم الثاني والخامس، وذلك بسبب أن أنسجة الفم تتأقلم مع الجسم الغريب الذي تم تركيبه؛ لذلك من المهم جدًا أن تنتبه لما سيأمرك به الطبيب لأنه سيقوم بوصف الأمور التي ستحتاجها لك حتى تتمكن من التعامل مع الألم حتى تندثر هذه الآثار وتختفي.

–       ومن هذه الآثار الجانبية:

  • الالتهاب والتورم.
  • قرحة الفم.
  • نزيف مستمر.
  • الكدمة.

وسنقوم بتفصيل حالة الألم بشكل تقريبي بعد التركيب فيما يلي:

  • اليوم الأول: بعد أن تقوم بتركيب الأسنان ربما تشعر بعدم الراحة وتعاني بعض الألم، ولن تتمكن من تحريك فمك وسيتوجب عليك أن تبقي أسنانك على وضع ثابت ومريح لك.

 لذلك ينبغي في ذلك اليوم أن تلتزم بهذه الأمور:

–       الإكثار من شرب السوائل وأخذ الأدوية الموصوفة لك من قبل الطبيب.

–       عدم تناول السوائل المهيجة أو الساخنة سواء مالحة أو حارة، وعدم تناول طعامًا صلبًا.

–       عدم محاولة استخدام غسول الفم أو تنظيف الفم والالتزام بما أمرك به الطبيب.

  • اليوم الثاني: ربما يكون ها اليوم الأكثر في الألم، ولكنك سيكون معك العلاج المناسب لهذا، وقد تظهر مناطق ملتهبة وكدمات وتورم بشكل كبير ومؤلم؛ لذلك ينبغي عليك في ذلك اليوم أن تجعل فمك أكثر رطوبة وتناول الطعام السائل لترتفع طاقتك وتتعافى بسرعة.
  • اليوم الثالث: ستبدأ الكدمات التي ظهرت والتورم بالانخفاض بدءًا من هذا اليوم وهذا من الأمور الجيدة غالبًا؛ لكن استمر في تناول الدواء حسبما أمرك به الطبيب، وقد يظهر في ذلك اليوم قرحة في الفم.
  • اليوم الرابع: ستبدأ الكدمات والتورم بالتعافي نوعًا ما؛ لكن في حالة وجود قرحة في الفم ولم تبدأ في التعافي سيقوم الصيدلي أو طبيب الأسنان بوصف شيء يساعدك على التعافي من هذه القرحة.
  • في حالة استمرار الألم بشكل شديد بعد مرور الأربع أيا الأولى، فينبغي أن تتواصل مع الطبيب المعالج أو الذهاب إلى عيادة طبيب أسنان للتأكد من أنه لا توجد أي تطورات بسبب الجراحة.

– كيف يمكن التقليل من ألم الأسنان بعد التركيب:

يجب على الشخص أن يلتزم بأمور هامة في الفترة الأولى بعد التركيب والتي قد تمتد من أسبوع إلى 10 أيام؛ لتساعده على تخفيف الألم.

  • أخذ مسكنات مثل ايبوبروفين للتخفيف من حدة الألم، وذلك بمقدار 600 مليجرام ثلاثة مرات في اليوم، أو حسب ما يصفه لك الطبيب حسب حالتك.
  • مضمضة الفم بالماء الساخن مع الملح لمساعدة الصمغ على التماسك؛ لكن يجب مراعاة ألا تتم المضمضة بقوة، فقط تمرير المحلول في الفم بجميع الاتجاهات وتترك بالفم فترة من 10 إلى 20 ثانية ثم تبصق ويتم تكرار العملية.
  • تبريد المنطقة عن طريق وضع كمادات الثلج على المنطقة المصابة.
  • الابتعاد عن الإجهاد وعدم القيام بأعمال شاقة سواء في المنزل أو خارجة؛ حتى نعطي الجسم فرصة لتبدأ عملية الشفاء.
  • يجب اختيار الأطعمة الملائمة في أول فترة بعد التركيب وخاصة اليوم الأول،فيتم تناول الأطعمة الباردة؛ مثل زبادي الفواكه أوالآيس كريم.

 

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!