الرئيسية / قصص منوعه / 2 سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز – سيناريوهات مضحكة

2 سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز – سيناريوهات مضحكة

سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز – قبل البدء في كتابة سيناريو فيلم قصير كوميدي، من المهم أن تعرف كيف ينبغي أن تجعله احترافيا.
يتكون أي سيناريو عادة من عدة تسلسلات (أجزاء).
يتكون كل تسلسل من عدة مشاهد.
يتكون كل مشهد من عدة لقطات.
اللقطة هي الوحدة الأساسية للغة السينمائية. يمكن أن تكون اللقطة مقطعًا وتستمر لعدة دقائق ، أو حتى مدة الفيلم بالكامل أو ما إلى ذلك.

سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز 

عند كتابة سيناريو فيلم قصير كوميدي، نكتب التسلسل و نرقّمهم أو نسميهم بوضوح. من أجل فهم أفضل للسيناريو ، غالبًا ما يعرضهم الكتاب في عمودين.

  • على الجانب الأيسر: وصفنا ما نراه في الصورة “فتاة تجلس على مقعد في البكاء …”
  • على الجانب الأيمن: نوضح الموقف ، نصف الإجراء ، الأصوات ، الحوارات أو الصوت “لقد اكتشفت لويز خطاب والدتها ، إنها منزعجة. نسمع أطفال يلعبون في الساحة … “

تسمح لك هذه التقنية بتصور المشهد بشكل أفضل وتغمر نفسك تمامًا في أحداث الفيلم.

الشخصيات في أي سيناريو فيلم قصير كوميدي:

قدم وصفًا دقيقًا لكل شخصية ووصفها يجب أن يثير وصف شخصيات الفيلم الاهتمام ويجعل الجهات الفاعلة ترغب في تفسيرها ومشاهدة ماستقوم بفعله فى الفيلم. قد يكون من المفيد إنشاء بطاقة تحتوي على:

  • حالة الشخصية اجتماعيا
  • شخصيتها ، وتحليلا نفسيا قصيرا لكل من الشخصيات فى السيناريو الخاص بك
  • وصف مادي بمعنى وصف الصفات الجسمانية المتوقعة لتلك الشخصية
  • عمله، مهنته،
  • عواطفه واحساسه خلال الفيلم.

 

1- سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز – لماذا يسكر الزوج

يقوم إدي وزوجته جنيفير شراء بعض الحاجيات من السوبر ماركت القريب. فيلتقط الزوج عدة عبوات من الخمر ويضعها في عربته.

‘ماذا تظن نفسك فاعلا؟’ تسأله جنيفير.

“إنها معروضة للبيع وعليها عرض هائل ، فقط 15 دولارًا مقابل 24 علبة. يجيب إدي.

“أعدهم ، لا يمكننا تحمل تكاليفهم” تطالبه الزوجة

يعيد الزوج علبالخمر متذمرا بينما يستمر الاثنان فى طريقهما بين ممرات المحل

ومن أحد الرفوف تلتقط جنيفير علبة من كريم الوجه وتضعها في السلة.

آخرون يقرأون:  قصة حياة بعض ممثلى الأفلام الإباحية

‘ماذا تظنين نفسك فاعلةً؟’ يسألها إدي.

إنه كريم أستخدمه لوجهي. “يجعلني أبدو جميلة” ، تجيب الزوجة.

يعيد زوجها علبة الكريم الى الرف قائلا: “وهو نفس ماتفعله علب الخمر وهى بنصف سعر هذا الكريم.”

2- سيناريو فيلم قصير كوميدي مكتوب جاهز عن لص مسلح يتهجم على رجل وطفليه بغرض سرقته

يبدأ المشهد فى شارع مظلم حيث يتربص اللص بالمارة لسرقتهم

اللص: يبدو أنه هناك شخص ما قادم ..

يدخل المشهد أب (مرتديا جلبابا بسيطا وعمامة ويظهر عليه الطيبة ورقة الحال) ومعه طفلاه الصغيران

اللص (مصوباً سلاحه نحو الرجل وأطفاله): توقف مكانك وإلا أطلقت النار عليكم جميعا ..

ينكمش الطفلان ويختبئا فى جسد والدهم ويبدو عليهم الرعب الشديد

اللص: أخرج مامعك من نقود وممتلكات حالا وإلا قتلتك وأطفالك

الابن الأول: أنقذنا يا أبى ماذا سنفعل

الابن الثانى: أنا خائف يا أبى

الطفلان معا: سوف يقتلنا يا أبتاه

الأب: (لم ينطق ولكن ضحكة عريضة ارتسمت بعرض فكيه)

اللص: هيا أخرج مامعك من نقود وممتلكات أيها الغبي، أسرع وإلا قتلتك

الأب: (يلتفت يمنة ويسرة كأنه يبحث عن شئ ثم يضحك مرة أخري)

الابن الأول: ابعده عنا يا أبى

الابن الثانى: اعطه مايريد يا ابى لكى يتركنا نرحل

الأب مازال غارقا فى الضحك

اللص(متعجبا):  علام تضحك ؟ اخرج مامعك لكي ننتهى هنا

الأب مازال أيضا يضحك بدون سبب واضح

اللص: هل ضحكك هذا يعنى أنك لست خائفا!! .. أنت حقا لاتعرف مع من تتعامل لنر إن كنت ستظل تتضحك ببلاهة هكذا بعد أن أقتل ابنك

الابن الأول (بخوف): لا لا يا أبى انقذنا

الابن الثاني (جاذبا جلباب والده): أبى أبى ماذا أنت فاعل!

ينظر الأب لولديه

الاثنان: سوف يقتلنا

الأب مستمرا فى الضحك

اللص: سوف أعد للرقم ثلاثة ..فإذا لم تخرج المال سوف أقتل إحدى ولديك 1..2..3

وبالفعل يطلق اللص النار على الابن الأول الذى يقع على الارض ميتاً بينما الثانى يقع على ركبتيه باكيا على ماحل بأخيه

الابن الثاني: لقد قُتل أخى يا أبى توقف عن الضحك

الأب ينظر لولده الذى مات ثم ينظر للص ثم يستمر فى الضحك

اللص : هل أنت مختل عقليا أيها الرجل ولدك ميت وأنت تضحك سوف أقتل ابنك الثانى

الابن الثانى: سوف يقلتنى يا أبى

اللص( ناظرا للرجل المستمر فى الضحك باستغراب شديد): هل انت مجنون!

ويطلق النار على الابن الثانى الذى يموت أيضا

الأب مازال ينظر لولديه اللذان سقطا على الأرض ثم ينظر للص ثم يضحك)

اللص(متضايقاً):  إذا لم يكن معك مال فلتقل لى ولكن توقف عن الضحك لأنى لم أعد أتحمل ضحكك المستمر هذا لقد فاض بى فعلا

يصوب اللص المسدس إلى رأسه مقررا أن ينتحر وينهى حياته

بدأ الرجل يهدأ قليلاً ومازالت الابتسامة العريضة على وجهه وقال: أنا لست غبيا أن أعلم أنكم برنامج الكاميرا الخفية هيا أخبرنى أين خبأتم الكاميرات

يسقط اللص مغشيا عليه

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!