أخبار عاجلة
الرئيسية / قصص أطفال / قصة شجاعة جحا -قصة مصورة

قصة شجاعة جحا -قصة مصورة

قصة شجاعة جحا -قصة مصورة

عندما كان يجلس جحا في المجلس مع اصدقائه كان يحكي عن قصص شجاعته الوهمية واصدقائه كانوا يصدقون هذه القصص الوهمية.

وكان كلما جلس جحا في مكان يتجمع حوله اصدقائه فهم يحبون نوادره وقصصه الشيقة وكان جحا بلا عمل.

وفي يوم من الايام اتى رجل عجوز الي القرية يسأل عن احد يعمل معه وقد اخبره الناس ان جحا هو الرجل المناسب لهذا العمل.

وذهب التاجر الى جحا وقال له “سمعت عن شجاعتك وحبك للعمل فإذا رغبت في العمل معي فأني سأجزل لك العطاء”،  ووافق جحا على الفور علي العمل مع هذا التاجر.

وقال التاجر لجحا “غدا سنحمل بعض البضائع ونرحل معا الى بلدة قريبة من هنا” واعطى التاجر لجحا بعض النقود حتى يتركها لأهل بيته.

وفي اليوم التالي سافر جحا مع التاجر واثناء الطريق ظل جحا يقص على التاجر قصصه الوهمية في الشجاعة ولكن التاجر كان قد مل منه.

وفي منتصف الطريق كان قد تعب التاجر وأراد ان يستريح تحت شجرة

فقال لجحا “هيا ياجحا انزل الاحمال عن ظهر الحمال حتى يستريح”فرد جحا “اسف ياسيدي فأن زراعي تؤلمني”

وبعد قليل قال التاجر لجحا “هيا يجحا اطه لنا الطعام حتى نأكل

فقال جحا “للاسف انا لا احسن الطهي”.

وقام التاجر وطهى الطعام وقال لجحا “هيا ياجحا احضر لنا بعض الماء من المنبع”

فقال جحا “اسف سيدي اخاف ان تبال ملابسي فأصاب بالبرد”.

واحضر الرجل الماء والطعام

وقال لجحا هي ياجحا الطعام جاهز فرد جحا سأفعل هذا الشئ حتي لا تقول عني اني لا استطيع فعل اي شئ.

وعندما انتهوا من تناول الطعام فوجئا بظهور دب كبير،

وفزع الرجل وقال هيا ياجحا اظهر لنا شجاعتك التي يحكي عنها اهل القرية، وانقذنا من هذا الدب.

وكان جحا يرتجف خوفا من هذا الدب وقال انا لا استطيع ان انقذ نفسي من فأر.

ولكن عليك ان تفعل مثل ما افعل انا وقال الرجل وماذا ستفعل وفجأة جرى جحا ليهرب من الدب.

واعتقد جحا انه نجا من الدب ونظر خلفه واذا به يجد الدب يجري ورائه وترك الرجل والحمار

وظل جحا يجري يجري هربا من الدب واخذ التاجر الحمار والبضاعة وهرب.

ووصل جحا الى القريه وهو مازال يجري ويلهث ورأه اهل قريته فسألوه ماذا به قال جحا “انقذت الرجل والحمار من الدب ولكن الدب جعلني ادفع ثمن ذلك فزعا وخوفا”.

آخرون يقرأون:  قصة السلحفاة فيري في المستشفى

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!