الرئيسية / قصص أطفال / قصة الفيل في الصحراء – قصة قصيرة وممتعة للأطفال

قصة الفيل في الصحراء – قصة قصيرة وممتعة للأطفال

قصة الفيل في الصحراء – قصة قصيرة وممتعة للأطفال

في أحد الأيام كان يوجد فيل صغير معتدًا بقوته ومغرورًا بنفسه، قال لصديقه الجمل ذات يوم: إنني أقوى منك، فأنت ليس لديك خرطومًا جميلًا مثل الذي أملكه أنا.

قال له الجمل: ليس هناك داعي لأن تتفاخر يا عزيزي، فلكل مخلوف ميزة ميزه الله بها وتعطيه قيمته.

قال الفيل: إنك تقول ذلك بسبب غيرتك مني؛ لكنني سأظل الأقوى.

قال الجمل: هل يمكنك أن تقوم بالسير في الصحراء لمدة يوم كامل؟

قال الفيل: هل تتحداني، وأنت تعلم أنني فيل أقوى منك بكثير؟!.

قال الجمل: نعم إنني أتحداك.

واتفق كلًا من الجمل والفيل على أن يقوما بالسير في الصحراء منذ أن تشرق الشمس حتى وقت الغروب.

بدأ الفيل بالاستعداد للرحلة، وقام بجمع الكثير من الأعشاب وحمل الماء في جرة على ظهره، أما الجمل فلم يحمل أي شيء معه، وسار الجمل والفيل في الصحراء مرتفعة الحرارة ويغمرها ضوء الشمس من كل اتجاه، وبعد أن مرت ساعة واحدة أحس الفيل بالعطش والجوع الشديد، فقام بأكل ما يحمله من عشب وشرب الماء الذي في الجرة وقام برمي الجرة بعد أن فرغت، أما الجمل فلم يشرب أو يأكل أي شيء، واستكمل الاثنان طريقها خلال الصحراء مرة أخرى.

بعد أن مرت فترة قصيرة أحس الفيل بالجوع والعطش مرة أخرى، فصرخ وهو يقول: إنني عطش جدًا.

قال له الجمل بسخرية: لكن القوي لا يهتم بالعكش، شعر الفيل بالخجل الشديد من نفسه، وصمت، وقرر أن يستكمل طريقه في التحدي، إلا أنه بعد فترة قصيرة لم يعد يتحمل العطش والجوع أكثر وقال: إنني لم أعد أتحمل وأكاد أن أموت بسبب العطش، وبمجرد أن انتهى من كلامه حتى أغمي عليه وسقط على الرمال.

أسرع الجمل كي ينقذه، فقام بحمله على ظهره وقام بإعادة إلى غابته التي تمتلئ بالمياه والأعشاب والأشجار سريعًا، وعندما أفاق الفيل من إغمائه، قال الجمل له: هل فهمت الآن بأن كل مخلوق له ميزة تختلف عن الآخر، فأنت تمتلك قوة وخرطومًا ليس لدي مثله؛ إلا أنني لدي القدرة على أن أتحمل الجوع والعطش، وذلك بسبب أن الله أمدني بميزة تمكنني من اختزان الكثير من الطعام والماء، ومنذ تلك اللحظة أقلع الفيل عن الغرور وشكر الله تعالى على نعمه.

آخرون يقرأون:  100 قصص للاطفال قصيرة متجددة هادفة وشيقة جدا

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!