قصة متجر عبد الصمد القرشى

 

السيد محمد عبد الصمد القرشي رجل الأعمال السعودى الشهير، وواحد من أشهر أبناء المملكة العربية السعودية والذي استطاع هو وإخوته ، تأسيس ماركة عالمية فى عالم العطور الشرقية الأصيلة باسم وا لدهم عبد الصمد القرشي ، لتكون متاجر العطور خاصتهم هى إحدى العلامات المميزة والتى تستطيع منافسة شتى الماركات العلامات التجارية العالمية بل وتحصد أيضا العديد من الجوائز العالمية . ففى عام 2015 حصلت الشركة على جائزة أوسكار أفضل عطر فى المسابقة التى أقيمت فى دبى. كما تم اختيار علامة عبد الصمد القرشى من قبل مجلة فوربس ، كأفضل شركات التجزئة في العالم العربي بأكمله، كما حصلت أيضاً على جائزة ستار كواليتى فى وثوق المستخدم فى منتجاتها. وجائزة الاتحاد الأوروبى لجودة الانتاج، وجائزة الأكاديمية العالمية للمستهلكين لتميز الشركة فى مجال خدمة العملاء..

لم تتوقف شركة وسلسلة متاجر عبد الصمد القرشى عن التطور والتوسع فى العديد من الدول إلى جانب السعودية، فشملت الفروع جميع دول الخليج ومصر وتركيا ولبنان وبعض الدول الأوروبية، حتى وصل عدد فروع سلسلة عبد الصمد القرشى الى 350 فرعا حول العالم، كما تقوم الشركة ببيع أكثر من 10الاف منتجا من العطور المختلفة.

وبمرور الأعوام توسعت أعمال مجموعة عبد الصمد القرشى لتشمل مستحضرات التجميل والفنادق وغيرها.

 

قصة متجر عبد الصمد القرشى

كان الوالد السيد عبد الصمد القرشى يعمل فى القطاع الحكومى وقد عمل موظفا فى وزارة الزراعة لمدة 4 شهور فقط، ولكنه قدم استقالته وقرر أن يسعى لتحقيق حلمه ويتبع شغفه، فقرر أن يبدأ تجارته الخاصة لبيع العطور.

ولكن كل ماكان يملكه حينها كان 10ريالات فقط!!

فبدأ البحث عن موردى البخور والعطور الذين يقبلون الدفع الآجل، فكان يشترى منهم ولايسدد ثمن البضائع  إلا بعد أن ينتهى من بيعها، وظل على هذا الحال وقتاً غير يسير.

آخرون يقرأون:  قصة حياة ليونيل ميسى - من الفقر المدقع حتى الشهرة

حتى تمكن من ادخار ثمن إحدى السيارات البسيطة  ليبدأ بها تجارته الجديدة، فصنع فى السيارة بعض الرفوف الخشبية لعرض بضاعته عليها..

وكان السيد عبد الصمد القرشى يتنقل بسيارته أو بمتجره المتنقل مابين مدن المملكة بأكملها وخاصة مابين مكة وجدة والطائف لعرض العطور وبيعها..

وفى عام 1932 استطاع السيد عبد الصمد القرشى افتتاح أو متجر فى سلسلة محلات عبد الصمد القرشى للعطور..