أخبار عاجلة
الرئيسية / قصص نجاح وكفاح / قصة حياة ليونيل ميسى – من الفقر المدقع حتى الشهرة

قصة حياة ليونيل ميسى – من الفقر المدقع حتى الشهرة

قصة حياة ليونيل ميسى – من الفقر المدقع حتى الشهرة

من منا لا يعرف لعبة كرة القدم، من لم يلعب أو يشاهد قبل ذلك هذه اللعبة الرائعة، وعندما نذكر كرة القدم لابد أن نذكر ميسي، ميسي هو أشهر لاعب كرة قدم علي مر التاريخ، هو أحرف من لمست أقدامه الكرة علي مر التاريخ، حصلت أهدافه علي أحسن أهداف في العالم عدة مرات، حاصل علي الكرة الذهبية التي تقدمها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية لخمسة مرات، كأول لاعب في التاريخ يحصل علي هذا العدد من الكرات الذهبية، ميسي هو أشهر مراوغ كرة قدم في التاريخ، صاحب اللمسات السحرية، أسطورة نادي برشلونة الأسباني والمنتخب الأرجنتيني.

من هو ميسي

ولد ميسي في عام 1987م في مدينة روساريو بالأرجنتين، من أب يدعي خورخي هوراسيو إيطالي الأصل، وأم تدعي سيليا ماريا من الأرجنتين، لدي ميسي أخت واحدة وإثنين من الأخوة الأولاد، والده كان من الطبقة الفقيرة، وأمه كانت عاملة نظافة.

أول بداية ميسي مع لعبة كرة القدم، كانت عندما لعب لنادي محلي في الأرجنتين كان يدربه والده، كان ذلك عندما كان عمرة خمسة أعوام، انتقل ميسي في سن الحادية عشر إلى نادي محلي كان في مسقط رأسه روساريو، كان ميسي يعاني من مرض نقص في هرمونات النمو، كانت تكاليف علاج هذا المرض حوالي 900 دولار شهرياً، وهو ما منع نادي ريفر بليت الأرجنتيني الشهير أن يتعاقد مع ميسي، بحجة أنهم لن يستطيعوا تدبير مصاريف علاجه.

ربما كان هذا من حسن طالع ميسي وحظه الجيد، فبعد تلك الواقعة لفت ميسي أنظار المدير الرياضي لنادي برشلونة الأسباني، الذي كان متواجد في الأرجنتين بالصدفة، فتقدم بعرض لوالد ميسي بأن ينتقل أبنه إلي نادي برشلونة ويتكفل النادي الكتلوني بمصاريف علاجه، لكن ميسي منذ اليوم الأول الذي دخل فيه ملعب الكامب نو ملعب النادي الكتلوني، أبهر الجميم بموهبته الفريدة التي لا مثيل لها في عالم المستديرة، حينها قررت إدارة برشلونة أن يتم نقل جميع أفراد عائلة ميسي إلي إقليم كتلونيا الأسباني، وأن يتم إحضار أشهر الأطباء وأفضلهم لعلاج اللاعب الشاب.

كانت واقعة توقيع ميسي علي عقده مع نادي برشلونة طريفة جداً، ففي يوم 14 ديسمبر عام 2000م جلس ميسي مع السكرتير الفني لنادي برشلونة علي طاولة طعام، ووقع علي عقدة مع النادي الذي كان مكتوباً علي منديل ورق، وكانت أول مباراة رسمية لميسي مع نادي برشلونة كانت أمام نادي بورتو البرتغالي الذي كان دربه المدرب البرتغالي الشهير جوزيه مورينيو، وكان ذلك في عام 2003م.

بدأ ميسي اللعب في فرق الناشئين بنادي برشلونة، وبعد عام واحد من تألقه بفرق الناشئين صعده المدير الفني لنادي برشلونة ريكارد ليلعب في الفريق الأول للنادي، وهو بعمر السابعة عشر عاماً فقط، ليصبح ثالث أصغر لاعب يلعب للفريق الأول لنادي برشلونة في التاريخ، وهو أصغر لاعب يسجل لنادي برشلونة هدف رسمي في التاريخ، كان ذلك في المباراة أمام نادي ألباسيتي الأسباني وهو بعمر السابعة عشر. ويقول ميسي أنه لا ينسي أبداً ما فعله معه ريكارد المدير الفني لبرشلونة، والذي ضمه للفريق الأول بالنادي، ووثق به وبموهبته الكبيرة.

في عام 2005م وفي أول مواسم ميسي مع برشلونة، أحرز اللاعب 17 هدفاً مع نادي برشلونة في الدوي الأسباني”الليجا الأسبانية”، الدوري الذي حصل عليه النادي الكتلوني في هذا العام، كما أحرز هدفاً مع فريقة في بطولة دوري أبطال أوروبا”التشامبيونز ليج”، وكذلك فاز نادي برشلونة بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، لكن أصيب ميسي بتمزق عضلي في هذا الموسم أيضاً.

آخرون يقرأون:  قصة والت ديزني

وفي الموسم التالي أصبح ميسي أساسياً بنادية، وأحرز 14 هدفاً في 26 مباراة فقط، ولكنه أصيب أيضاً في الكاحل، واستمر علاجه ثلاثة أشهر كاملة، بعدها عاد ميسي من الإصابة وكانت المباراة القادمة عليه هي مباراة الكلاسيكو الأسباني مع الغريم اللدود نادي ريال مدريد، أحرز ميسي في هذه المباراة ثلاثة أهداف رائعة، تعادل بعم برشلونة في المباراة، ليصبح ميسي أصغر لاعب في تاريخ برشلونة يحرز هاتريك في مباراة الكلاسيكو مع نادي ريال مدريد.

كان أجمل هدفاً أحرزه ميسي علي الإطلاق والذي كان مثل الهدف الشهير لديجو أرماندو ماادونا في منتخب إنجلترا في كأس العالم عام 1986م، فكانت المباراة أمام نادي خيتافي الأسباني في عام 2007م، وراوغ ميسي الفريق كله وانفرد بالمرمي وأحرز هدفه التاريخي هذا.

أحرز ميسي العديد والعديد من البطولات، وأبتكر طريقة لعب خاصة به هو فقط، أبه بها كل من يشاهده سواء متفرجين أو لاعبين كرة قدم منافسين، وأحرز ميسي بطولة الدوري الأسباني 8 مرات، ودوري أبطال أوروبا 4 مرات، وكأس ملك أسبانيا 5 مرات، وكأس السوبر المحلية 7 ألقاب، وكأس السوبر الأوروبية 3 ألقاب، وكأس العالم للأندية 3ألقاب، كما أحرز 5 ألقاب كرة ذهبية، الجائزة التي تقدمها مجلة فرانس فوتبول الأسبانية تحت رعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم.

حقق ميسي كأس العالم للشباب مع منتخب الأرجنتين عام 2005م، وفي عام 2009م  ارتدي ميسي القميص رقم 10 لأول مرة في تاريخه مع المنتخب، الرقم المميز لنجم الأرجنتين التاريخي مارادونا، وذلك عندما كان يدرب مارادونا الأرجنتين، وفازت الأرجنتين في هذه المباراة بأربعة أهداف، وأحرز ميسي أول هدف.

ومن المؤسف أن ميسي لم يحقق لقب كأس العالم إطلاقاً حتي الآن مع منتخب بلاده، ولكن هذا لا يقلل من ميسي فقد أحرز اللاعب الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأوليمبية وقدم بطولة رائعة، وتغلب المنتخب الأرجنتيني وقتها علي منتخب نيجيريا.

ومازال ميسي يواصل تكسير الأرقام القياسية في كل شي، ويؤدى مباريات رائعة مع نادي برشلونة ومنتخب الأرجنتين، وسيظل هو دائماً الملك المتوج علي عرش كرة القدم العالمية بأدائه ومهاراته الغير محدودة.

آخرون يقرأون:  قصة نجاح ماكدونالدز

 

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!