أخبار عاجلة
الرئيسية / قصص غريبة واقعية / ما هي قصة طفلة سعودية تاكل شعر راسها ؟

ما هي قصة طفلة سعودية تاكل شعر راسها ؟

ما هي قصة طفلة سعودية تاكل شعر راسها ؟

شعر طفلة كاد ان يقتلها

عدم الرغبة في تناول الطعام او فقدان الشهية يعتبر مرضاً يصيب الكبار والصغار معاً ويتطلب علاجه فترة طويلة او قصيرة علي حسب كما انها ترتبط هذه الحالة اما بسبب عضوي او مرض نفسي وفي كلا الحالتين يحتاج المريض الي العلاج المناسب حتي لا تتفاقم المشكلة.

.
الطفلة ذات الأربع اعوام التي فقدت شهيتها تماماً ولم يعد لديها اي رغبة في تناول الطعام حتي عندما حاول ابواها اجبارها علي تناول الطعام سرعان ما كانت تتقيأ كل شئ لذا لم يجد الأبوان بدُ سوي التوجه الي الطبيب فالطفلة تفقد الكثير من وزنها كما ان حالتها الصحية في تدهور مستمر وقد كان وطلب منهم الطبيب اجراء اشعة مقطعية لإكتشاف ما بداخل معدة الطفلة وبالفعل اظهرت الأشعة وجود كتلة غريبة المنظر داخل امعاء الطفلة وأخبرت الأم الطبيب ان الطفلة اعتادت علي اكل شعرها وخيوط السجاد او الستائر او اي خيوط تجدها امامها .وقد ادرك الطبيب ان ما تفعله هذه الطفلة هو ما تسبب في هذه الحالة المرضية التي تشعر بها الأن.

لم يكن بد من اجراء عملية جراحية لإستئصال هذه الكتلة الموجودة بالأمعاء وتحليلها وبالفعل قرر استشاري الجراحة العامة بتحديد موعد العملية وتم إبلاغ الأهل وبالفعل خضعت الطفلة للعملية وتم استئصال هذه الكتلة الغريبة التي بدت في شكلها كحيوان بحري ذي شكل متفحم ومخيف للغاية .

تم تحليل هذه الكتلة الغريبة وتعجب الأطباء من حجمها وشكلها فكيف استطاعت هذه الصغيرة ان تأكل هذا الكم الكبير من الخيوط والشعر ؟ وكيف تحملت امعائها هذه الكتلة الشنيعة ؟.
قام الأطباء بتصوير العملية الجراحية كاملة ليتم عرضها علي الناس حتي يدركوا ما يفعله الأطفال بأنفسهم اذا انشغلنا عنهم او لم ننتبه لهم ولتصرفاتهم فهذه الكتلة المخيفة كانت بداخل جسم هذه الطفلة التي لم تتعدي الأربع أعوام والتي حرّمت الطعام ان يدخل فمها فما سيكون الحال اذا لم يتم اكتشاف هذه الكتلة؟ كانت ستعاني هذه الصغيرة وستدخل في دوامات المرض .

قام الطبيب الإستشاري الذي اجري العملية الجراحية بنشر فيديو العملية من خلال صفحته الشخصية موضحا حالة الطفلة ومتحدثا بصوته عن قصتها وعن والديها عندما لجئوا اليه قلقين من حالة طفلتهم التي فقدت شهيتها بصورة غير طبيعية وان صحتها في تدهور مستمر نتيجة لإمتناعها عن تناول الطعام حتي عندما حاول اهلها اجبارها علي تناول الطعام قامت الصغيرة بتقيأ ما تناولته ولكن الام اوضحت اخيرا النقطة الهامة الفاصلة والتي كانت سببا في هذه الحالة السيئة التي وصلت لها هذه الصغيرة عندما قالت ان طفلتها اعتادت ان تأكل شعر رأسها واي خيوط تراها او تقع بين يديها.

ذكر الطبيب في الفيديو الخاص به ان الأطفال يضعون اي شئ في فاههم معتقدين انه آمن مكان لحفظ الأشياء دون ان يعوا خطورة ذلك علي انفسهم لذا يجب الإنتباه الي ابناءنا والي تصرفاتهم وما يضعوه في افواههم فما حدث لهذه الطفلة ليس شيئا سهلا او هينا بل في منتهي الخطورة وكاد ان يودي بحياتها لولا رحمة الله عز وجل.

آخرون يقرأون:  قصة واقعية كنيسة سيدليك تزينها الهياكل العظمية بالصور

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!