قصص سعودية اغرب من الخيال لكن حقيقى من السعودية – هى قصص حقيقية حدثت بالفعل على أرض المملكة العربية السعودية , ولكنها قصص لا يصدقها العقل .

قصص سعودية اغرب من الخيال لكن حقيقى من السعودية

الحكاية الأولي

 قصة جن حقيقية حدثت لاسرة في السعودية – يروى هذه القصة أحد أقارب الرجل الذى حدثت معه .

كان قريبه تاجرا لديه العديد من المتاجر على امتداد المملكة, وكان يخرج من بلدته بالسيارة ليتابع أحوال متاجره .

وكان دائما ما يسلك نفس الطريق ,

وعلى الطريق كان هناك بلدة صغيرة بها محطة بنزين , و بعض المحلات الصغيرة التى تبيع احتياجات المسافرين على الطريق , من مأكل ومشرب .

وكان صاحبنا عادة ما يعرج على هذه القرية , ليملأ سيارته بالبنزين ويشترى بعض الأغراض ,

وفى أحدى المرات وبعد ان ملأ سيارته بالوقود , وفى أثناء ذهابه لشراء بعض الأغراض من أحد المحلات , شاهد جنازة يحملها نفر من الناس ,

فقرر أن يمشى فى جنازة الميت , ويشارك فى الصلاة عليه.

وصل الرجال بالجنازة ووضعوها أرضا وشرعوا فى بدء الصلاة ,

هنا نظر الرجل الى جثة الميت فوجد الغطاء قد انكشف عن وجهه , وإذا بالميت ينظر اليه , ويغمز له بعينيه , ويخرج له لسانه .

صرخ الرجل باعلى صوته وخرج من الصلاة , مهرولا الى سيارته , وبينما هو يجرى اذا بالميت يلاحقه ويحاول أيقافه ,

زاد رعب الرجل وانطلق مسرعا بسيارته الى الطريق .

خاف الرجل ان يحكى لاحد حتى لايسخر الناس منه , فكيف يصدقونه وهو نفسه لا يصدق ما رآى ز

ظل صاحبنا لفترة من الزمن كلما خرج لمتابعة اعماله يسرع بسيارته على الطريق هربا من هذه البلدة ,

وفى احد الايام اضطر لدخول القرية ليملأ خزانه بالوقود ,

وهو يتلفت يمينا ويسارا , و فجأة .

آخرون يقرأون:  قصة ربانزل الحقيقية كاملة بالعربي مكتوبة ذات الشعر الطويل بالصور

احس بيد تربت على كتفه , التفت فاذا هو ,انه هو الميت الذى غمز له بعينيه , حاول الهروب , ولكن قدماه خانتاه ولم تتحركا ,

واذا بالرجل يتحدث اليه قائلا : يا ابن الحلال اذكر الله , ابي اعلمك السالفة؛

اطمئن صاحبنا قليلا وجلس يسمع الحكاية الغريبة ,

قال له الرجل : ياخوى أنا رجل نظول [حسود ] اصيب الناس بالعين , جماعتى زهقوا منى , و من فعايلى , كل يوم سادحلى واحد صاكه بعين ,

قالوا : نبي نصلى عليك صلاة الميت , لانهم يقولون ان النظول اذا صليت عليه صلاة الميت يبطل مفعول العين للناس , وانا قلت لجماعتى : اللى تبون سووه ,

واللى شفتهم كانوا عيال عمى , وجماعتى , مكفنينى , وشايلينى فى النعش ,

وانا لما شفتك معهم , حبيت امزح معك , لانى عرفت انك تحسبها جنازة حقيقية ,

ويوم شفتك هربت , ركضت وراك آبي اعلمك باللى صار , لكنك ركبت السيارة وانحشت ,

واليوم والله انى عرفتك , وجيت اعلمك , وادعوك لشرب القهوة .

الحكاية الثانية

 أغرب قصة حصلت بالسعودية – كانت هناك عائلة لهم بنت فى الخامسة عشرة من عمرها , وكان لها أخوة رجال , وهى البنت الوحيدة فى العائلة , وهى البنت المحبوبة , الجميلة .

فى أحد الأيام مرضت , وجائها الم فى بطنها , وصارت تصرخ من الألم , حاولوا مداواتها , ولكن الألم أشتد عليها وصارت تصرخ من شدة الألم , وصارت بطنها تنتفخ .

ذهبوا بها إلى أحد الأطباء , وما أن رأها ورأى بطنها المنتفخ , بدون أن يكشف عليها قال لهم : بنتكم حامل .

صعق الأهل , كيف حدث هذا وهى محبوبتهم , ولا تخرج من البيت الا بصحبة اشقائها ,

ذهبوا بها الى البيت , وصاروا يضربونها , دون رحمة , وهي تنظر لأبيها وتقول :ابوى والله ما فعلت شيء , أنا بريئة ,

حتى خارت قواها , وفقدت وعيها , أخذوها الى المستشفى , و بعد أن فحصها الأطباء وياللهول 000

البنت تشتكى من الزائدة الدودية وقد انفجرت , وهى ليست حامل , انما هو طبيب بلا ضمير .

وماتت الفتاة وهى تردد لأبيها : أنا بريئة , والله ما فعلت شيء .

آخرون يقرأون:  قصة وصور قصر البارون مصر